دخول

لقد نسيت كلمة السر



بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» ""طلبات الأعضاء""برامج''''
الأحد مايو 31, 2009 7:37 pm من طرف walid

» Alone in The Dark download
الخميس مايو 07, 2009 10:57 pm من طرف walid

» خبر عاجل Gameforge
الإثنين أبريل 27, 2009 8:10 pm من طرف walid

» برنامج لجعل الصور المضحكة
الإثنين أبريل 20, 2009 5:19 pm من طرف walid

» هل مللت من فتح skype واحد ..... هنا تفتح أكثر من إثنين
الإثنين فبراير 23, 2009 5:13 pm من طرف walid

» http://berhom.tk/
الخميس يناير 15, 2009 8:42 pm من طرف hisoca

» عمل برق بالفوتوشوب
الجمعة يناير 02, 2009 7:04 pm من طرف hisoca

» المسنجر الجديد Windows Live Messenger 2009 عربي وإنجليزي
الأربعاء ديسمبر 24, 2008 10:25 am من طرف hisoca

» عيدكم مبارك سعيد
الأحد ديسمبر 07, 2008 11:36 am من طرف Admin

» عالم الألغاز
الإثنين ديسمبر 01, 2008 5:08 pm من طرف hisoca

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 78 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو memo_1980 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3705 مساهمة في هذا المنتدى في 965 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
hisoca
 
kheiro21
 
نجم
 
MALEK
 
SPORT
 
software
 
abdelbaki
 
عاشق الجنة
 
حسان nfs
 
Admin
 

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط civis على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط على موقع حفض الصفحات

تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 



أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

حذار !! لن ينظر الله إلينا...

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1أدخلو حذار !! لن ينظر الله إلينا... في الأحد سبتمبر 14, 2008 8:50 am

hisoca

avatar
قائد
قائد

حذار!! لن ينظر الله إلـيـــنا ...




منذ يومين كنت جالسة في بهو بيتي أرحب ببعض الجارات ، جئن يلقين التحية، ويباركن حلول رمضان المعظم.
فرحت بالزيارة ، وتهللت أساريري ، خاصة وأنا أرى أختا عزيزة من بينهن، لم أرها منذ سبع سنوات ( بعد أن تزوجت ورحلت مع زوجها إلى فرنسا)

ولكن سرعان ما تبخرت فرحتي وبعد لويحظات ، وأنا أرى هذه الأخت التي عهدتها طيبة بشوشة ، تتلفظ بجمل لم أعتد فاها ينطق بها، بل وحتى جلستها ، وطريقة كلامها ، وضحكها أقصد قهقهتها، كل شيء تفوح منه رائحة التصنع والتكلف.
استحوذت على كل الحوار الذي بدأ بالتهاني ، لتمدح نفسها ، وتفتخر بحالها، وبيتها في فرنسا ، وذكاء أولادها وجمالهم...و...و..و..
جمل كانت كالسكاكين تنحر ضيفاتي اللواتي جئن بصحبتها، وتمزق أحشائي وأنا ألمس تكبر امرأة كانت قبل سبع سنوات فتاة وديعة هادئة متواضعة.





لا أحسب عادات أوروبا الاجتماعية تزرع التكبر في النفوس، ولكن أظنه المرض الذي انتشر في جل المجتمعات كالوباء أو الطاعون، والناس غافلون هائمون ، لا يدرون ولا يعون نتيجة سلوكاتهم هذه، وربما نسوا أو تناسوا كلام قرآنهم ودينهم عن هذه الخصلة الذميمة.
" سأصرف عن آياتي الذين يتكبرون في الأرض بغير الحق، وإن يروا كل آية لايِؤمنوا بها، وإن يروا سبيل الرشد لايتخذوه سبيلا، وإن يروا سبيل الغي يتخذوه سبيلا، ذلك بأنهم كذبوا بآياتنا وكانوا عنها غافلين" الأعراف آية 146

وقال رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم: " إنكم لتغفلون عن أفضــل العبــادة: التواضع"









فلنحذر أخواتي أن نكون من المتكبرين على الخلق، ولنتذكر ولنضع نصب أعيننا أن أول معصية في الكون هي تكبر إبليس على سيدنا آدم ، فأخرجه الله بسبب ذلك من الجنة صاغرا ذليلا. " ولقد خلقناكم ثم صورناكم ثم قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس لم يكن من الساجدين ، قال ما منعك ألا تسجد إذ أمرتك، قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين، قال اهبط منها فما يكون لك أن تتكبر فيها ، فاخرج إنك من الصاغرين" الأعراف آية 11-12-13

معنى هذا أن الجنة ليست مأوى المتكبرين، وكلنا نرغب الجنة ونسعى إليها بأعمالنا وعبادتنا ومعاملاتنا، ولا ندري أن كل هذه الأشياء ولو صلحت سيفسدها تكبرنا وافتخارنا .
قال رسولنا المختار محمد صلى الله عليه وسلم: "لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر"

فلماذا نفتخر على الآخرين ونتكبر عليهم؟

هل لأننا نملك المال أكثر منهم؟
إذن فلنتذكر قارون حينما اغتر بماله وتكبر ، فأهلكه الله مع ماله وداره وعلى مرأى من الناس.

هل لأننا نملك الثقافة والعلم أكثر من الآخرين؟

هل لأن أصلنا ونسبنا وحسبنا أعرق من الآخرين؟؟

هل لأن عبادتنا لله أفضل من الآخرين؟؟؟

هل لأن أولادنا أذكى وأجمل وأحسن من أولاد الآخرين؟؟؟؟

هل لأننا معجبون بأنفسنا ونراها أصلح من أنفس الآخرين؟؟؟؟؟

هل لأن ثيابنا وجمالنا وشبابنا أحلى من الآخرين؟؟؟؟؟؟


ومن هؤلاء الآخرون؟؟
أليسوا إخواننا وأقاربنا وجيراننا وأصدقاءنا و..و..و..و..

وما أدرانا أننا حقا أفضل من كل الآخرين؟ وقد يكون الآخرون أفضل وأكرم عند الله منا. "يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم ولانساء من نساء عسى أن يكن خيرا منهن ، ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الايمان ومن لم يتب فاولئك هم الظالمون" الحجرات 11


والحقيقة أن الآخرين أفضل، ونحن إن كنا متكبرين ومتفاخرين عليهم أحقر وأذل، ألم يقل الله عز وجل: "إن الله لا يحب كل مختال فخور" لقمان 18
والرسول صلى الله عليه وسلم يقول : " من جر ثوبه خيلاء لم ينظر الله إليه يوم القيامة" رواه الشيخان
وقال أيضا صلى الله عليه وسلم : "يحشر الجبارون والمتكبرون يوم القيامة أمثال الذر( أي النمل الأحمر الصغير) يطؤهم الناس بأقدامهم يغشاهم الذل من كل مكان" رواه الترمذي والنسائي.









وقبل كل هذه الحقائق من أين لنا هذا المال وهذا الولد وهذا العلم وهذا الجمال وهذه الثياب وهذه ..وهذه .. وهذه...؟؟؟؟

أليس كل هذا من فضل الله علينا؟؟؟
فكيف نتكبر بما لم نصنعه ولم نمنحه لأنفسنا؟
هل لنغيظ به الآخرين؟
أم لإظهار مزايا أنعم الله بها علينا وبدل شكره نتكبر بها على خلقه؟؟؟


إبليس تكبر على آدم لأنه رأى كونه خلق من نار أفضل من آدم المخلوق من الطين؟
من أعلمه أن النار أفضل من الطين؟ ولو فرضنا أن النار أفضل حقا ، فمن أين له هذه النار؟ هل صنعها ؟ هل خلق نفسه بنفسه؟؟؟ أليس الله من خلق النار وخلقه منها؟؟

فلماذا نتكبر بما ليس لنا؟ وهو في الأصل لله ومن الله. ويمكن له جل جلاله أن يزيله وينزعه منا وفي لمح البصر، سواء كان جمالا، أو مالا، أو ولدا، أو أو أو

ودوما أتذكر تواضع رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم وفي أكثر من مقام ، أتذكر منها الآن، استهلاله خطبته يوم فتح مكة مع جيشه بهذه الجملة: " الحمد لله الذي صدق وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده" فلم ينسب رسولنا صلى الله عليه وسلم فوزه وفتحه لنفسه أو لجيشه ،وإنما نسب كل شيء لله عز وجل .









ولكن حقيقة الحقائق أن الوحيد الذي يليق به أن يكون متكبرا ، وتليق به صفة الكبرياء هو الله تعالى. فمن أسمائه الحسنى "المتكبر" . وقال في سورة الجاثية آية 37: " وله الكبرياء في السماوات والأرض وهو العزيز الحكيم"

وفيما رواه الامام مسلم فالحديث القدسي يقول: " العظمة إزاري والكبرياء ردائي ، فمن ينازعني عذبته"







فحذار يا أخوات أن يجرنا إبليس معه فنشاركه معصيته، فالتكبر قبل أن يكون خلــقا ذميمــــا ـ يجعلنا ننظر للناس كأننا في برج عاجي ـ فهو حــــــــــــــــرام.

وهنا أتذكر قول الشاعر:

مثل المعجب في استكباره ***** مثل الواقف في رأس الجبل
يحسب الناس صغارا وهو في ***** أعين الناس صغيرا لم يزل

ولا يهمني هنا كيف أننا نزرع الضغينة والكره بيننا وبين الناس، وكيف يستصغروننا حين نتكبر عليهم ونتفاخر، وإنما هم همومي ألا يستصغر الله أعمالنا وتصرفاتنا ، فيكرهنا، ولا ينظر إلينا يوم القيامة، ولا يدخلنا جنته.

وآخر كلامي أن لا إله إلا الله وأستغفر الله لذنبي وللمؤمنين والمؤمنات عدد خلقه ورضاء نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته.



منقول للأمانه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.progwd.net

2أدخلو رد: حذار !! لن ينظر الله إلينا... في الأحد سبتمبر 14, 2008 4:19 pm

عاشق الجنة


عضو فعال
عضو فعال
شكرا على الموضوع الذي ينبغي على كل منا مراجعته جيدا شكرا

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى